كتاب الموقع

المقاومة ونظرية الإنتصار

الدكتورة هيام سليمان | اعلامية سورية عضو بالاتحاد العالمي للصحفيين أصدقاء الصين

فكر توريث وتثقيف
نحتاج لأرشفة هذا التاريخ بأناقة فهو قد حجز حصة في ضوء الشمس منذ أن زرع حزب الله الرعب في قلوب من خططوا ليقسموا العالم لا ليجمعوا الشتات..
نحنا نشتغل على مواعد إعلامية بمحتوى متجدد
تنشبه ما ليسَ لهُ شبه لان الفكر المقاوم هو اصلا فكرةٌ خارجَ المنطق.تعب وجهد، انحناءات ظهر كبار الاستثنائيين المتواصلة، الهالات السوداء تحت عيونهم، إثر سهرهم على عقائد ونظم تشغيل وقلة نوم، شحوب وجوههم، انكباب افكارهم بين ملازم ومتلازمات الوجود…
تُهدم الحضارات عندما يستمع الناس الى السياسيين بدلا من المفكرين والقادة وأصحاب أسرار التميز
يسمّونه تجاوزاً، بينما ما حدث أنّنا خلعنا أرواحنا وتركناها خلفنا بقيت معزولة وصار وجه الحق عاريًا من العاطفة والجدوى ..”لولا أن هناك من ندب نفسه ليعطي انعكاس الصورة فالحاضر السوداوي هوفي الباطن اشراقات في موسوعة الرقم القادم ..((حزب الله )). هو من وازن الرعب على طرفي نقيض العالم . لأنه القوة الفاعلة التي ستغير وجه التاريخ والتي يخشاها الغرب بكل مدارسه ومراكز قراره ويقيسون كل واقعة ينظمها الحزب كم تبعد عن نقطة ارتكاز النصر وليس كم تبعد عن الهزيمة وهذا مالا تدركه العقول السطحية التي تتكالب على نزع سلاح حزب السلاح وشيطنة عقيدته أو تسطيح دوره وزجّه في واقع هزلي يخص الشأن الداخلي اللبناني على اختلاف مشاربه….
الخطاب الذي تمكن منه فارس العصر (السيد حسن ) ألقى الرعب في اسرائيل وألقى الرعب في قلوب كل من يخشى على اسرائيل .. فالرجل يتحدث عن مئة ألف مقاتل بالحد الأدنى وهم مئة ألف رجل كوماندوس حسب تصنيفات وخبرات المعارك .. ولذلك فان اسرائيل وأميريكا ستعملان بكل جهد على ان تدفع بعملائها الى فك السبع ولو تمزق لحمهم… كيلا تنغرز نيوب الليث في أجساد الاسرائيليين والامريكيين .. سيكون كل عميل درع البشري يدافع به عن اسرائيل وسيكون الخونة هم القرابين الغالية الثمن التي ستشتريها اسرائيل واميريكا طالما انها ستشغل الليوث عن اسرائيل فترة ريثما تستعد لمواجهة هذا الرعب الجاثم في قلب الوجود البشري….
الطريق صعب وعثرات الرحلة كبيرة ..لكننا نثق بمن يقود..والقادم المشرق لناااالمقاومة
فكر توريث وتثقيف
نحتاج لأرشفة هذا التاريخ بأناقة فهو قد حجز حصة في ضوء الشمس منذ أن زرع حزب الله الرعب في قلوب من خططوا ليقسموا العالم لا ليجمعوا الشتات..
نحنا نشتغل على مواعيد إعلامية بمحتوى متجدد
تشبه ما ليسَ لهُ شبه لان الفكر المقاوم هو اصلاً فكرةٌ خارجَ المنطق.تعب وجهد، انحناءات ظهر كبار الإستثنائيين المتواصلة، الهالات السوداء تحت أعينهم، إثر سهرهم على عقائد ونظم تشغيل وقلة نوم، شحوب وجوههم، انكباب افكارهم بين ملازم ومتلازمات الوجود…
تُهدم الحضارات عندما يستمع الناس الى السياسيين بدلا من المفكرين والقادة وأصحاب أسرار التميز
يسمّونه تجاوزاً، بينما ما حدث أنّنا خلعنا أرواحنا وتركناها خلفنا بقيت معزولة وصار وجه الحق عاريًا من العاطفة والجدوى ..”لولا أن هناك من ندب نفسه ليعطي انعكاس الصورة فالحاضر السوداوي هوفي الباطن اشراقات في موسوعة الرقم القادم ..((حزب الله )). هو من وازن الرعب على طرفي نقيض العالم . لأنه القوة الفاعلة التي ستغير وجه التاريخ والتي يخشاها الغرب بكل مدارسه ومراكز قراره ويقيسون كل واقعة ينظمها الحزب كم تبعد عن نقطة ارتكاز النصر وليس كم تبعد عن الهزيمة وهذا مالا تدركه العقول السطحية التي تتكالب على نزع سلاح حزب السلاح وشيطنة عقيدته أو تسطيح دوره وزجّه في واقع هزلي يخص الشأن الداخلي اللبناني على اختلاف مشاربه….
الخطاب الذي تمكن منه فارس العصر (السيد حسن ) ألقى الرعب في اسرائيل وألقى الرعب في قلوب كل من يخشى على اسرائيل .. فالرجل يتحدث عن مئة ألف مقاتل بالحد الأدنى وهم مئة ألف رجل كوماندوس حسب تصنيفات وخبرات المعارك .. ولذلك فان اسرائيل وأمريكا ستعملان بكل جهد على ان تدفعا بعملائها الى فك السبع ولو تمزق لحمهم… كيلا تنغرز نيوب الليث في أجساد الاسرائيليين والامريكيين .. سيكون كل عميل درع بشري يدافع به عن اسرائيل وسيكون الخونة هم القرابين الغالية الثمن التي ستشتريها اسرائيل واميريكا طالما انها ستشغل الليوث عن اسرائيل فترة ريثما تستعد لمواجهة هذا الرعب الجاثم في قلب الوجود البشري….
الطريق صعب وعثرات الرحلة كبيرة ..لكننا نثق بمن يقود..والقادم المشرق لنااا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى